أخبار اقتصادية / المال / المال

معيط: 2.5 مليار حصيلة مرتقبة للتأمين الصحى من السجائر

تحويل الأرصدة مباشرة إلى الهيئة دون المرور على الخزانة العامة للدولة

مها أبوودن

قدر الدكتور محمد معيط، نائب وزير المالية- فى تصريحات خاصة لـ «المال» الحصيلة الكلية لما سيتم تحويله سنويا من ضرائب السجائر لصالح هيئة التأمين الصحى بنحو 2.5 مليار جنيه.

جدير بالذكر أن قيمة الضرائب المحولة سابقا لصالح التأمين الصحى لم تتجاوز الـ 600 مليون جنيه بواقع 10 قروش لكل علبة.

وقال معيط أن ضرائب السجائر التى سيتم تحويلها تبلغ 50 قرش وليس 40 قرش التى أقرها «البرلمان» مؤخرا، حيث أن تعديلات «النواب» التى دخلت على قانون التأمين الصحى الاسبوع الماضى أضافت 40 قرشا أن تلغى الضريبة القديمة والبالغة 10 قروش للعلبة.

كان مجلس النواب قد أقرحزمة تعديلات على قانون التأمين الصحى الأسبوع الماضى، بينها تخصيص 40 قرشا من الضريبة التى يتم تحصيلها على كل علبة سجائر لصالح هيئة التأمين الصحى.

ونص البند الثانى من مشروع القانون على إضافة فقرة تقضى بتخصيص 40 قرشا من حصيلة ضريبة القيمة المضافة المفروضة على المسلسل ( 1/ب/3) من الجدول رقم 1 المرافق لهذا القانون يقصد به السجائر، لصالح الهيئة العامة للتأمين الصحى، ويحدد وزير الماليةبقرار منه، وبالاتفاق مع وزير الصحة قواعد أداء المبلغ لهيئة التأمين الصحى.

يشار إلى أن قرارا جمهوريا صدر بتعديل بعض بنود قانون التأمين الصحى عام 2014، ليقضى بتحويل 10 قروش من ضرائب كل علبة سجائر لصالح الهيئة العامة للتأمين الصحى .

وأكد «معيط» أن المبالغ سيتم اقتطاعها وتحويلها مباشرة من مصلحة الضرائب إلى الهيئة العامة للتأمين الصحى، ولن تدخل الخزانة العامة للدولة ضمن إيرادات الضرائب.

يشار إلى أن الحصيلة المتوقعة من ضرائب السجائر خلال العام المالى الجارى، وفقا لتقديرات نشرتها» المال «عن مصادر من وزارة الماليةتقدر بنحو 8 مليارات جنيه، لاسيما بعد زيادة الضريبة على السجائر فى قانون القيمة المضافة ، وهو ما يعنى أن الإيرادات الحقيقية التى ستدخل الخزانة العامة بعد تعديلات قانون التأمين الصحة تبلغ 5.5 مليار جنيه فقط.

وتخضع السجائر لضريبة جدول بنسبة %50 من سعر البيع للمستهلك، بالإضافة إلى 275 قرشا للعبوة التى يقل سعرها عن 13 جنيها، و425 قرشا للعبوة التى يتراوح سعرها بين 13 23- جنيها للمستهلك، و525 قرشا للعبوة التى يتجاوز سعرها 23 جنيها للمستهلك.

وقال «معيط» إن المناقشات مع البرلمان حول تعديلات قانون التأمين الصحى تطرقت إلى عدد من السيناريوهات، كان من بينها تخصيص %15 من الضريبة النسبية المفروضة على كل علبة سجائر لصالح الهيئة العامة للتأمين الصحى، لكن الرأى النهائى استقر على تخصيص الأربعين قرشا، فضلا عن العشرة قروش المخصصة فى السابق.

موضوعات متعلقة